الأكاديمية الليبية تستضيف اجتماع تشاوري موسع للنظر في مشاريع الدولة


15 نوفمبر, 2021

استقبل رئيس الأكاديمية الليبية للدراسات العليا أ.د.رمضان المدني اليوم الأثنين الموافق 15 نوفمبر 2021، وزير الاقتصاد والتجارة السيد محمد الحويج ورئيس مجلس ادارة الشركة الليبية لادارة مشاريع المشاركة مع القطاع الخاص (PPP) الدكتور عبدالمجيد ابراهيم عبدالكريم ومدير عام صندوق الصرف الليبي للاستثمار الداخلي والتنمية السيد بدر بن عثمان وعدد من مدراء الادارات بشركة (PPP) ووكيل الشؤون العلمية ومساعديه والمسجل العام ومدير ادارة الفروع وعميد مدرسة الدراسات الاستراتيجية والدولية وعميد مدرسة العلوم الادارية والمالية وبعض الأقسام .

ورحب في مستهل اللقاء رئيس الأكاديمية في كلمته بمعالي الوزير والضيوف الكرام وأكد على أن الأكاديمية بيت خبرة تمد يدها لجميع مؤسسات الدولة للنهوض بعجلة الاقتصاد والتقدم العلمي ، ثم ألقى وزير الاقتصاد كلمة أثنى فيها على ما وصلت إليه الأكاديمية من مستوى تعليمي بحثي وأن الاقتصاد يجب ان يبنى على دراسات علمية وتتكاثف الجهود بالتركيز على العلوم الحديثة والنظر إلى الدول التي خاضت تجارب في بناء اقتصاد مبني على أسس علمية وبحثية .

وفي كلمته بين مدير شركة (ppp) التركيز على أهمية الحزام الاكاديمي لاي مؤسسة في الدولة باعتباره يقدم حلول للاشكاليات بطريقة علمية ومنهجية مبنية على التفكير العلمي المنهجي المنظم كما اكد على اهمية البحوث لدعم المشاريع التي لها الأولوية القصوى في البنية التحتية مستشهدا بالتجربة المصرية والتركية في نجاح القطاع الخاص .

كما بين مدير عام صندوق الصرف الليبي للاستثمار الداخلي اعادة هيكلة التشريعات والقوانين المنظمة للاستثمار في ليبيا بما يتوافق مع حركة انطلاق الاقتصاد الليبي .

وقدم رئيس الأكاديمية لمعالي الوزير ومدير شركة (ppp )بعض منشورات الأكاديمية والادلة العلمية للمدارس والأقسام بالأكاديمية.

ثم انتقل الحضور إلى قاعة الاجتماعات حيث قدمت الأكاديمية عرض مرئي وشرح تفصيلي لمرافق الأكاديمية كما قدمت شركة (ppp )عرض تفصيلي للمشاريع التي سيتم تنفيذها..وكان من نتيجة هذه الزيارة التوصية بتشكيل لجنة مشتركة تقوم بوضع التصورات والافكار لعقد مؤتمر دولي يهدف الى محاولة تشخيص حالة الاقتصاد الليبي وكيفية التوجه نحو المشاركة بين القطاع العام والخاص في المشاريع المتعثرة والتي يجب ان يتم محاولة اعادة استمرارها من خلال الاستفادة من تجارب الدول الاخرى في هذا المجال.

وفي ختام اللقاء بين رئيس الاكاديمية الليبية ان هذه المؤسسة على الاستعداد تام وكامل للتعاون العلمي الاكاديمي الذي يمكن ان يساهم في النهوض بالاقتصاد الوطني.

  • 0 تعليق
  • 843 زيارة
التعليقات